صحرایی

أوضح الرئيس التنفيذي لبورصة طهران، علي صحرائي،ـ أن أحد أسباب سقوط بورصة طهران يعود إلى التقلبات في أسعار النفط والبتروكيماويات العالمية.

وأفادت وكالة أنباء البورصة الإيرانية (سنا)، أن الرئيس التنفيذي لبورصة طهران، علي صحرائي ذكر في حديث له اليوم ان احد أسباب الانخفاض في بورصة طهران يرجع إلى تقلبات النفط والبتروكيماويات العالمية.

وتحدث علي صحرائي عن تذبذب سوق الأسهم، قائلا: بسبب ظروف الاقتصاد العالمي وما حدث في قطاع النفط، تراجعت أسواق الأسهم العالمية بنسبة ۸٪ وبالتالي انخفضت أيضًا جميع شركات النفط والبتروكيماويات والمعادن.

وتابع بالقول، إن هناك سبب آخر للانخفاض في سوق رأس المال وهو تصفية ائتمانات الوساطات، التي تتوقع السوق أن ينخفض ​​مستوى الائتمان وسيبيع المساهمون.

وقال "يجب على الجميع دخول سوق رأس المال بمعرفة كافية والاستثمار في مدخراتهم من السوق".

وذكر صحرائي أن هناك ۱۹۰ صندوق استثماري في سوق الأسهم وقال: الأشخاص الذين ليس لديهم المعرفة لدخول السوق يستخدمون صناديق استثمارية مختلفة./انتهى/

ارسال التعليق

You are replying to: .
8 + 10 =