دهقان

منظمة البورصة الإيرانية تعلن عن آلية انتقال الأسهم الحكومة على قالب صناديق ETF

بعد إعلان عن القرار الحكومي من قبل وزير الشؤون الاقتصادية والمالية حول انتقال الأسهم الحكومية، أعلنت منظمة البورصة والأوراق المالية تفاصيل انتقال هذه الأسهم من خلال صناديق الاستثمار المتداولة في البورصة.
وذكرت وكالة الأنباء البورصة الإيرانية (سنا) أن منظمة البورصة ابلغت جميع المؤسسات المالية والنشطاء في السوق حول قرار "تحويل الأسهم الحكومية على قالب صناديق قابل المعاملة في البورصة".
كما يوضح القرار، الذي تمت الموافقة عليه تماشيا مع إعلان الحكومة عن تحويل الأسهم الحكومي، تفاصيل تنفيذ هذا القرار بشأن كيفية نقل الشركات المدرجة في بورصة طهران وبورصة فرابورس إيران.
كما أعلنت المنظمة على تخفيض عمولة تعاملات صناديق قابل المعاملة وذلك بهدف تشجيع المستثمرين للاستثمار غير المباشر واستثمار أموالهم على هذه الصناديق.
وفي سياق متصل قال الرئيس التنفيذي لشركة إدارة تكنولوجيا بورصة طهران الإيراني روح الله دهقان: "إذا كان من المقرر توزيع الأسهم على ۴۹ مليون إيراني، فإن نظام تعاملات البورصة مستعد لقبول هؤلاء الأفراد، ولكن لا يمكن لجميع هؤلاء الأشخاص شراء وبيع الأسهم في وقت واحد".
وذكرت وكالة الأبناء البورصة الإيرانية (سنا) أن دهقان أوضح بين في تصريح لوكالة فارس الإيرانية اليوم بأنه إذا أراد ۴۹ مليون مساهم في العدالة دخول البورصة، فإن نظام التعاملات في البورصة قد يكون غير قادر على قبول ۴۹ مليون مساهم إيراني دفعة واحدة مؤكداً أن قدرة النظام تتغير وفقا لتعريف الاحتياجات.
وقال: "إذا دخلت الأسهم العدالة سوق الأوراق المالية، فإن قدرة النظام التجاري يجب أن تتغير تبعاً لذلك، ولكن مع الوضع الحالي للنظام سيكون الأمر صعبًا، إلا أنه ليس مستحيلًا" داعياً عموم الناس بأن يتمعوا بمزايا البورصة وسوق رأس المال.
وردا على سؤال حول ورود أكثر مليون و۸۰۰ ألف شخص البورصة إذا تم طرح الأسهم للاكتتاب العام، قال دهقان: "إن نظام الاكتتاب العام منفصل ولا يمثل مشكلة في نظام التداول الرئيسي" مبيناً بأنه عندما يتم تسجيل المتقدمين للاكتتاب العام يوم الأربعاء، فإنه في يوم العمل التالي أي يوم السبت يتمكن العملاء من دخول السوق للاكتتاب على هذه الأسهم.
وأضاف: "على سبيل المثال بأن مليون و ۸۰۰ اكتتب على أسهم إحدى الشركات فإننا سنرى تعاملات مكثفة على هذه الأسهم في اليوم التالي مما قد يشكل ضغط على نظام التداول".
وردا على سؤال عما إذا كان من الممكن توفير نظام إيراني لمعاملات البورصة، قال دهغان: "لقد عملنا مع جامعة طهران لمدة عام، وسوف يقومون بتصميم نظام تعاملات إيراني للبورصة. بالطبع ، هذا يستغرق وقتًا طويلًا وأن نظام التعاملات الحالي يمكن أن يعمل بسهولة في البورصة لأعوام القليلة المقبلة، لكن تصميم النظام لن يعمل على المدى القصير، ونأمل أن يكون لدينا نظام تداول الأسهم مع التصميم الإيراني في المستقبل".
انتهى

ارسال التعليق

You are replying to: .
2 + 4 =