نفت

صرح رئيس مركز فيينا لدراسات الطاقة فريدون بركشلي، أن "صناعة النفط ديناميكية للغاية"، معلنا أن آبار النفط جاهزة للإنتاج على مستوى الحصص الرسمية.

وأفادت وكالة أنباء البورصة الإيرانية (سنا)، أن رئيس مركز فيينا لدراسات الطاقة فريدون بركشلي أشار في حديث له اليوم حول جاهزية آبار النفط فنيا للعودة إلى زيادة الإنتاج والاستخراج إلى المستوى الذي كان عليه قبل الحظر، وقال: المعلومات المتوفرة عن الجاهزية للإنتاج في مستوى الحصة المرتبط رسمياً بعام ۲۰۱۶ ، والذي على أساسه يعادل ۳.۸ مليون برميل في اليوم.

وأضاف أن صناعة النفط بحاجة إلى زيت طازج وحقول قوية جديدة، بالإضافة إلى ذلك، تتأخر مشاريع حقن الغاز بشكل عام بسبب الاستهلاك المحلي المرتفع، لكن على أي حال، هناك استعداد للإنتاج على مستوى الحصص الرسمية.

وأوضح المسؤول الدولي: خبراء شركة النفط الوطنية يعملون بجد وقد أداؤوا بشكل جيد، لكن صناعة النفط نشاط دولي، في العزلة وتحت العقوبات، الأمور لا تسير على ما يرام، تعد التكنولوجيا والاستثمار في الوقت المناسب من الاحتياجات الرئيسية لصناعة النفط الإيرانية.

وقال بركشلي: "أعتقد أنه يتعين علينا قضاء بعض الوقت في بناء دبابات جديدة، بين الحين والآخر نقرأ خبر اكتشاف حقول نفطية جديدة، لكننا لا نرى أي استخدام لها، خبراؤنا على دراية بالمجالات الحالية التي يتم استغلالها، يجب أن يكونوا محدثين وأن يطوروا التكنولوجيا، الاحتياطيات الجديدة غير معروفة لنا، فمن الأفضل تركيز الاستثمار والابتكار في مجالات جديدة".

وتابع بالقول: "العالم يفعل نفس الشيء، لقد تم استغلال الكثير من النفط من الحقول الكبيرة في الشرق الأوسط وأمريكا الشمالية والجنوبية، ويجب علينا البحث عن حقول جديدة".

/انتهى/

ارسال التعليق

You are replying to: .
5 + 12 =